تكنولوجيا

هذه الكمامة الذكية تسمح لفيروس كورونا بالعبور من خلالها ثم تقتله

صمم مهندسون من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا في الولايات المتحدة MIT، كمامة قادرة على قتل الفيروس، عوضاً عن ترشيحه من الهواء.

ووفقاً لما نقلته صحيفة “الدايلي مايل، فالكمامة الجديدة تتمتع بالقدرة على قتل الفيروس من خلال تمرير هواء التنفس عبر شبكة نحاسية دقيقة، يتم تسخينها إلى درجة 90 مئوية.

وتقع الشبكة النحاسية في موقع معزول بمادة صناعية، كي لا يشعر مرتديها بالحرارة أثناء عملها.

وقال الباحثون إن الكمامة الجديدة، إذا تم تسويقها، فسيكون ثمنها أعلى من الكمامات القماشية أو الجراحية أو تلك المتقدمة من طرازN95.

ورغم توقعات ارتفاع ثمنها، ستكون الكمامة مثالية للاستخدام في الحالات التي يكون فيها خطر التعرض للفيروس مرتفعاً، كما هو في مواقع الرعاية الصحية أو وسائل النقل العام المزدحمة.

وتتميز الكمامة بعدم الحاجة إلى التخلص منها أو حتى تعقيمها بعد الانتهاء من استخدامها، وفقا للمعهد.

وبدأ الباحثون، الذين تقدموا بطلب للحصول على براءة اختراع لتصميم القناع ، في بناء نماذج أولية لإجراء الاختبارات المادية عليها.

من جهته، قال مايكل سترانو، أستاذ الهندسة الكيميائية في المعهد: “هذا مفهوم جديد تماماً للكمامة حيث إنه لا يمنع الفيروس بشكل أساسي. إنه يسمح للفيروس بالعبور من خلال الكمامة، لكنه يبطئه ويعطله”

المصدر: النهار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى