لبنانيةإقتصاداخبار

هل تنخفض أسعار المواد الغذائيّة بعد انخفاض الدولار؟

سجّل سعر صرف الدولار الأميركي في الأسبوع الأخير انخفاضاً لامس الـ6200 ليرة في سوق الصرّافين، الأمر الذي دفع المواطن اللبناني إلى التساؤل عما إذا كان سينعكس ذلك انخفاضاَ في أسعار المواد الغذائيّة.
رداً على هذا السؤال، أوضح نقيب أصحاب محلات الـ”سوبر ماركت” نبيل فهد، في حديث لموقع mtv، أنّ “الأسعار في المحلات مرتبطة بالأسعار التي يضعها المستوردون، فكلّما حصل انخفاضٌ بأسعار المستوردين، تنخفض أسعارنا تلقائياً”.
وحول السلع الغذائيّة التي لا تتأثّر بارتفاع سعر صرف الدولار وانخفاضه، أكّد فهد أنّ “أسعار المواد الغذائيّة المدعومة لا تتغيّر أيّاً كان سعر الدولار في السوق السوداء لأنّ أسعارها مثبّتة وفقاً لسعر الصرف 3900 ليرة، وفي مقدّمتها اللحوم والدجاج والألبان والأجبان، في حين أنّ أسعار المعلّبات غير المدعومة شهدت انخفاضاً نسبياً مع انخفاض سعر الدولار في الأسبوع الماضي”.
بدوره، لفت رئيس نقابة مستوردي المواد الغذائية هاني بحصلي، لموقع mtv، إلى أنّه “بمجرّد حفاظ سعر الدولار على المعدّل نفسه على مدى أسبوع على الأقلّ، ستشهد أسعار السلع غير المدعومة تدنّياً وذلك يرتبط حكماً بإمكانية إنتاج حل سياسي قريب أو عدمه”.

المصدر: MTV

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى