عربيةاخبار

الاستخبارات العراقية تعلن مقتل عنصر بارز في “داعش” شرقي البلاد

أعلن جهاز المخابرات العراقي، الثلاثاء، مقتل عنصر بارز في تنظيم “داعش” الإرهابي في كمين بمحافظة ديالى شرقي البلاد.

وقال الجهاز، في بيان اطلعت عليه الأناضول، إن “قوات الجهاز نصبت كمينا محكما استمر لمدة 24 ساعة، انتهى بقتل الإرهابي المكنى أبو الحسن الكردي في منطقة الحامد ضمن قضاء مندلي بمحافظة ديالى”، دون أن يوضح ملابسات مقتله.

وأشار إلى “الكردي عنصر بارز في تنظيم داعش وهو مطلوب بتهمة الإرهاب”، مبينا أنه “اشترك بعمليات إرهابية متعددة في قضاءي الفلوجة (الأنبار ‘غرب’) والحويجة (كركوك ‘شمال’) ومحافظة ديالى”.

وأضاف الجهاز أن قواته ضبطت الدراجة النارية التي كان يستقلها الكردي وبندقية كلاشنكوف وذخيرة ومواد لوجستية أخرى كانت بحوزته.

ومنذ مطلع العام الحالي، كثفت القوات العراقية عمليات التمشيط والمداهمة لملاحقة فلول “داعش” بالتزامن مع تزايد وتيرة هجمات مسلحين يشتبه بأنهم من التنظيم، لا سيما في “مثلث الموت” بين محافظات كركوك وصلاح الدين (شمال) وديالى (شرق).

وأعلن العراق عام 2017 تحقيق النصر على “داعش” باستعادة كامل أراضيه، التي كانت تقدر بنحو ثلث مساحة البلاد اجتاحها التنظيم صيف 2014.

إلا أن التنظيم الإرهابي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق واسعة بالعراق ويشن هجمات بين فترات متباينة.

المصدر: وكالة الأناضول

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى