لبنانيةاخبار

انطلاق اليوم الثاني من الجولة الثالثة لمفاوضات الترسيم

انطلقت، لليوم الثاني على التوالي، الجولة الثالثة من مفاوضات ترسيم الحدود البحرية غير المباشرة، في مقر “يونيفيل” عند رأس الناقورة، بين الوفدين اللبناني والصهيوني، برعاية الأمم المتحدة وبواسطةأميركية.

ودخل الوفدان غرفة الاجتماعات كل على حدة، وحمل الوفد اللبناني خرائط ووثائق دامغة تظهر نقاط الخلاف وتعدّي العدو على الحق اللبناني بضم جزء من البلوك 9، وهذا مخالف لقانون البحار، وسيبحث هذا الأمر على طاولة المفاوضات إذ يتمسك الجانب اللبناني المفاوض بحقوق لبنان بكل نقطة مياه من دون مساومة.

وضم الوفد اللبناني المفاوض نائب رئيس الأركان للعمليات العميد الركن بسام ياسين رئيسا، العقيدالبحري مازن بصبوص، الخبير في نزاعات الحدود بين الدول الدكتور نجيب مسيحي، عضو هيئة إدارة قطاع البترول وسام شباط، فيما يترأس المفاوضات أحد مساعدي المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان يان كوبيتش في حضور الوسيط الاميركي السفير جان ديروشر.

وكان وصل الوفد اللبناني الى الناقورة على متن طوافة حطت في مهبط المروحيات “نيو لأند” في مقر “يونيفيل” للشرق من مكان عقد الاجتماعات الذي يبعد مئات الأمتار.

وشهدت طريق الساحل بين البياضة والناقورة، انتشارا مكثفا للجيش اللبناني و”يونيفيل”، وأقيمت حواجز ثابته للجيش ودوريات مكثفة ل”يونيفيل” برا وبحرا.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى