رياضة

سان جيرمان يستعيد التوازن ويخسر نيمار

استعاد #باريس سان جيرمان توازنه بفوز بشق النفس على مضيفه باشاك شهير التركي 2-0، وخسر جهود نجمه البرازيلي #نيمار دا سيلفا، في اسطنبول، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثامنة، ضمن الدور الاول لمسابقة دوري أبطال أوروبا في كرة القدم.

ويدين سان جيرمان، وصيف بطل النسخة الأخيرة، بفوزه الى مهاجمه الدولي الايطالي المعار من إيفرتون الإنكليزي مويس كين، الذي سجل الهدفين في الدقيقتين 64 و79.

وهي الثنائية الثانية على التوالي لكين بألوان سان جيرمان بعد الاولى الاحد في مرمى ديجون (4-0) في الدوري المحلي، وهو كان عند حسن ظن مدربه الالماني توماس توخل الذي دفع به أساسيا في ظل غياب المهاجم الدولي الارجنتيني ماورو ايكاردي بسبب الإصابة.

وعوض باريس خسارته على أرضه أمام مانشستر يونايتد الإنكليزي 1-2 في الجولة الاولى الثلثاء الماضي، فيما مني باشاك شهير بخسارته الثانية على التوالي في المسابقة القارية التي يخوض غمارها للمرة الاولى في تاريخه، بعد سقوطه أمام لايبزيغ الألماني 0-2 في الجولة الأولى الثلثاء الماضي أيضاً.

وعانى الفريق الباريسي الامرين بسبب غياب خمسة لاعبين أساسيين بسبب الإصابة هم إيكاردي ومواطنه لياندرو باريديس والاسباني خوان برنات والالماني يوليان دراكسلر والايطالي ماركو فيراتي، وانضم إليهم نيمار اليوم لتعرضه لإصابة في الفخذ الأيسر.

وشعر نيمار بآلام في فخذه دون أي احتكاك مع لاعبي الفريق المضيف في الدقيقة 18، وخرج إلى العلاج بعد دقيقتين قبل أن يعود الى الملعب دون أن يتمكن من إكمال المباراة ليترك مكانه للاسباني بابلو سارابيا (26).

ولعب حارس المرمى الدولي الكوستاريكي كيلور نافاس دورا كبيرا في فوز باريس سان جيرمان بتصدياته الرائعة لأكثر من فرصة لأصحاب الأرض.

وكان أول تهديد في المباراة عبر كيليان مبامبي الذي توغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية تصدى لها الحارس فهمي ميرت غونوك (8)، وأخرى للارجنتيني أنخل دي ماريا من خارج المنطقة ابعدها الحارس الى ركنية لم تثمر (17).

وتألق نافاس في التصدي لتسديدة قوية للمدافع البرازيلي رافايل قبل أن يشتتها الدفاع (26).

وأهدر سارابيا فرصة سهلة لافتتاح التسجيل مطلع الشوط الثاني عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من مبابي سددها من 6 أمتار فوق العارضة (46).

وتصدى نافاس لتسديدة قوية للبوسني إدين فيشتشا (57).

ونجح كين في منح التقدم في افتتاح التسجيل بضربة رأسية من مسافة قريبة اثر ركلة ركنية انبرى لها مبابي تابعها على يسار الحارس غونوك (64).

وتابع نافاس تألقه وأبعد تسديدة قوية من مسافة قريبة لدينيز توروج (71).

وأمَّن كين فوز باريس سان جيرمان بإضافته الهدف الثاني عندما استغل كرة عرضية لسارابيا افلتت من قدم مبابي فهيأها لنفسه بيمناه واستدار وسددها بيسراه من مسافة قريبة داخل المرمى (79).

وأنقذ غونوك مرماه من هدف ثالث ىتصديه لتسديدة قوية للبديل البرازيلي رافينيا من خارج المنطقة (90).

المصدر: أ ف ب

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى