تكنولوجيا

مارك زوكربيرغ، بيل غيتس وإيلون ماسك يخسرون المليارات في يوم واحد

مع استمرار ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء الولايات المتحدة وحول العالم، تلقت الأسواق العالمية ضربة قوية مطلع هذا الأسبوع ، مما تسبب في خسارة أغنى عشرة أشخاص في أميركا لمليارات الدولارات من ثرواتهم، وفقًا لتقارير فوربس.

وبحسب “بيزنيس إنسايدر” فقد جاء انخفاض السوق بعدما أبلغت الولايات المتحدة عن ارتفاع قياسي في حالات “كوفيد 19” إلى جانب عدم وجود خطة تحفيز ثانية من الكونغرس الأميركي لتحسين الاقتصاد الأميركي.

وكان #مارك زوكربيرغ الرئيس التنفيذي لشركة “فيسبوك” في المقدمة مع أكبر انخفاض بين أغنى عشرة مليارديرات في الولايات المتحدة، إذ انخفض سهم “فيسبوك” بنسبة 2.7% يوم الاثنين، وخسر زوكربيرغ 2.8 ملياري دولار من ثروته، مما تسبب في انخفاض صافي ثروته إلى 101.8 مليار دولار.

كما شهد #بيل غيتس، ثالث أغنى شخص في العالم ومؤسس شركة “مايكروسوفت”، انخفاضًا في ثروته بمقدار 1.7 مليار دولار – مما أدى إلى انخفاض صافي ثروته إلى 115.2 مليار دولار.

ايضاً خسر الرئيس التنفيذي لشركة Berkshire Hathaway ، 1.5 مليار دولار يوم الاثنين، وخسر #إيلون ماسك، مؤسس شركتي “تسلا” و”سبيس إكس”، مع ثروته المرتبطة إلى حد كبير بشركاته، حوالى 66 مليار دولار، وفقًا لمجلة فوربس.

من جهة أخرى، حصل #جيف بيزوس أغنى شخص في العالم، ومؤسس شركة “#أمازون” على 159 مليون دولار، مما رفع صافي ثروته إلى 188.8 مليار دولار.

وبحسب مجلة “فوربس” الأميركية، انخفضت ثروة أغنى عشرة أشخاص في العالم بمقدار 14 مليار دولار في اليوم.

وبحسب تقديرات الصحف، فقد خرج زوكربيرغ من صفوف الأشخاص الذين تزيد ثروتهم على 100 مليار دولار، اذ بلغ صافي ثروته حوالى 101.8 مليار دولار بعد إغلاق السوق يوم الاثنين بعد خسارة 2.8 ملياري دولار.

وانتقل المستثمر وارن بافيت إلى المركز السابع في قائمة أغنى أغنياء العالم، خلف رجل الأعمال الهندي موكيش أمباني.

المصدر: بيزنيس إنسايدر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى