لبنانيةاخبار

تنظيف واجهة بيروت البحرية غدا ويعقوبيان دعت الى أوسع مشاركة

أعلنت حملة “دفى”، في بيان، أنها ستنظم غدا، حملة لتنظيف الواجهة البحرية “من النفايات المتكدسة بشكل كبير، تجنبا لكارثة بيئية جديدة مع حلول فصل الشتاء”، مشيرة إلى أن هذه الحملة ستنطلق من أمام فندق الريفييرا- المنارة، عند الساعة التاسعة والنصف، لتطال كامل الواجهة البحرية.

ودعت النائبة المستقيلة بولا يعقوبيان “إلى أوسع مشاركة في الحملة لإزالة النفايات من كورنيش بيروت، قبل أن ينتهي بها الأمر في البحر خاصة في ظل غياب أي مبادرة رسمية لإزالتها، وتقاعس الدولة المشبوه عن إيجاد حلول جذرية ودائمة لأزمة النفايات المستفحلة، بالرغم من توافرها”.

وإذ أشارت إلى أن “دفى” ستؤمن جزءا من معدات التنظيف وأكياس لجمع النفايات، طلبت من الراغبين بالمشاركة “إحضار كل ما يلزم من معدات إضافية”، متمنية “الإلتزام بمعايير السلامة وإرتداء الكمامات منعا لإنتشار فيروس كورونا، على أن يتم نقل النفايات إلى معمل بيت مري لإعادة التدوير، لضمان عدم رميها في المطامر”.

وختمت الحملة بيانها داعية من يرغب بالمشاركة، إلى الإتصال على الرقم: 569883-71.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى