فن و مشاهير

أصالة: عشت قهرا مؤلما بسبب الخيانة ولا أعرف هل أصبحت أرق أم أقسى قلبا؟

كشفت النجمة السورية أصالة للمرة الأولى عن مشاعرها بعد أزمتها الأخيرة التي انتهت بطلاقها من المخرج طارق العريان، وحرصت على عدم ذكر اسمه صراحة، ولكنها أكدت تعرضها للخيانة لمدة عام كامل، ولجأت لطبيبة نفسية ومدرب حياة حتى تستعيد هدوئها وتصالح شخصيتها الفنية القوية على شخصيتها الحقيقية الضعيفة.

أصالة
أصالة خضعت لعلاج نفسي لتجاوز تجربة الخيانة

وقالت أصالة، خلال حوارها مع الفنان خالد سليم في برنامج “قعدة رجالة” على قناة OSN، إن قهرا مؤلما عاش في صدرها لمدة عام تقريبا، وكانت تتألم كما لو أنها تلد 20 ولدا مرة واحدة، في حين أن الحياة لا تستحق غير أن تعيشها بروقان أكثر.

وأضافت أصالة أنها تحترم الرجل الذي يعترف للمرأة بأنها لم تعد تملأ عينه، أو يطلب مساعدتها، بشرط أن يكون واضحا.

وتمنّت أصالة لو كان بمقدور الرجل، ولو مرة واحدة، أن يطّلع على الألم الداخلي الذي يسببه للمرأة، عندما يتخلى عن وعده لها.

وردا على سؤال حول وقع الخيانة وهل هو أشد على المرأة أم على الرجل، قالت أصالة إن الخيانة قاتلة للمرأة، ومن المؤكد أنها كذلك بالنسبة للرجال أيضا، لكن الخيانة في 90% من الحالات التي تعرفها كانت تأتي من الرجل، وهي لا تعرف نساء خُنّ رجالهن.

وأكدت أصالة إنها أفضل حالا الآن عنها في الفترة الماضية، لكنها لا تعرف هل أصبحت أرق أم أقسى قلبا.

وفضفضت أصالة، خلال حوارها مع الفنان نيقولا معوض حول مشاعرها بعد مرور عام على الأزمة مؤكدة أنها تشعر ولأول مرة بأنها ليست بحاجة إلى أي إضافات لتبدو في أبهى صورة، ويمكنها الاستغناء عن وصلات شعر لم تكن تشعر معها بالراحة، وعن الأكريليك على أظافرها، وعن العدسات، وأصبحت قادرة لأول مرة على التحكم في عضلات شفتيها، وعلى التحدث وهي مسترخية.

وأضافت أصالة أنها تحاول القيام بنفس الشيء تجاه حالتها النفسية، ولهذا لجأت لاستشارة طبيبين نفسانيين في نفس الوقت، بالإضافة إلى مشورة صديقها ومدرب الحياة باسم تركاوي، وذلك بعد أن شعرت بأنها تفقد الكثير من صفاتها الجميلة وتعيش بشخصيتين، شخصية قوية مرتاحة هي صولا، وشخصية أصالة التي تهشمت وكانت بحاجة للأطباء لاستعادة توازنها.

المصدر:مجلة سيدتي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى