إقتصاددوليةاخبار

إقالة حاكم المصرف المركزي التركي

أقيل حاكم المصرف المركزي التركي مراد أويصال من منصبه وعين وزير المالية السابق ناجي إقبال خلفا له، بحسب مرسوم رئاسي نشر السبت فيما تسجل الليرة التركية مستويات متدنية قياسية.

ولم يذكر المرسوم أسباب إقالة أويصال بعد 16 شهرا على تعيينه في المنصب.

وكان أويصال قد تولى منصبه في تموز/يوليو 2019 بعد إقالة سلفه مراد تشيتن كايا وسط خلافات بينه وبين الرئيس رجب طيب إردوغان حول خفض معدلات الفائدة.

ولطالما عارض إردوغان الفوائد المرتفعة، والسبت الماضي قال إنه يحارب “مثلثا شيطانيا من معدلات فائدة وأسعار صرف وتضخم”.

في الأشهر القليلة الماضية تراجعت الليرة إلى مستويات متدنية قياسية مقابل الدولار. وبلغ سعر الصرف 8,52 مقابل الدولار في ساعة متأخرة الجمعة.

وخسرت العملة التركية قرابة 30 بالمئة من قيمته مقابل الدولار هذا العام.

ويسود القلق الأسواق بسبب استمرار ارتفاع التضخم، الذي يبقى في خانة العشرات، ومن جراء تراجع احتياطات العملة الأجنبية.

وبرزت آمال الشهر الماضي في أن يقوم البنك المركزي برفع معدلات الفائدة الرئسية بسبب ضعف الليرة، لكن الأسواق شعرت بالخيبة بعد إبقائها عند معدلاتها.

وفاجأ البنك المستثمرين في أيلول/سبتمبر عندما رفع سعر الفائدة الرئيسي للمرة الأولى من 2018، من 8,25 إلى 10,25 بالمئة.

وتصدر لجنة السياسات النقدية في البنك قرارها التالي حول معدلات الفائدة في 19 تشرين الثاني/نوفمبر.

المصدر: أ ف ب

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى