لبنانيةصحةاخبار

بهيّة الحريري: ندعم مستشفى صيدا الحكومي لإستمراره

إنعقد الإجتماع التنسيقي الأسبوعي المخصص لمتابعة مستجدات تفشي فيروس كورونا والاجراءات الوقائية المتخذة في مدينة صيدا والجوار، بدعوة من النائبة بهية الحريري في مجدليون.

وأكدت النائب الحريري في مستهل الإجتماع “أهمية التقييم الدوري لوضع صيدا بالنسبة لحالات الكورونا ليبنى على الشيء مقتضاه سواء لجهة تكثيف الفحوصات وقد أصبح المجاني منها محصورا بمستشفى صيدا الحكومي الذي يقوم بدوره ضمن الامكانيات المتاحة، مما يتطلب المزيد من الدعم والمؤازرة للمستشفى ومحاولة تخفيف الضغط عليه وتمكينه من مواجهة الصعوبات والأعباء المترتبة على تزايد اعداد الحالات التي يستقبلها وتأمين ما يحتاجه على صعيد التجهيز والحاجات الطبية والتشغيلية الاساسية”.

وقالت: “لهذا السبب نحن رفعنا الصوت لدعم مستشفى صيدا الحكومي والحمد لله هناك تجاوب ومساهمة من قبل بعض المقتدرين وتم فتح حساب مصرفي خاص لدعم المستشفى، ومن جهتنا، نقوم بتأمين ما يقدرنا الله عليه، ومنها الأوكسجين الذي يؤمن للمستشفى منذ 40 يوما ولا يزال، ومؤخرا قدمت مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة كمية من المستلزمات الطبية والأدوية الى المستشفى حرصا منا على استمراره بتقديم الخدمات الطبية والاستشفائية للمرضى ولا سيما لحالات الكورونا”.

وأضافت: “التحدي الآن هو موضوع الفحوصات واستكمال تجهيز طابق الكورونا بكل ما يحتاجه لإستقبال المزيد من المرضى، كما إننا نتابع موضوع مستحقات المستشفى مع وزارتي المالية والصحة ونأمل إنجاز موضوع المصالحات المالية بأسرع وقت بما يمكن المستشفى على الأقل من دفع رواتب موظفيه الذين يعملون بتفان والتزام رغم ظروفهم الصعبة”.

ونوهت الحريري بانخراط المزيد من المستشفيات الخاصة في استقبال مرضى كورونا واعتبرته “أمراً يمكن المدينة أكثر من مواجهة الفيروس، ويخفف الضغط عن مستشفاها الحكومي”، مشددة على “أهمية التدريب لفرق طبية مدربة ومتخصصة”.

المصدر: ليبانون ديبايت

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى