إقتصاددوليةاخبار

رئيس تويوتا ينتقد “تسلا”: تقييمها مبالغ فيه ولا تقارن بنا!

في الوقت الذي يواصل فيه سهم شركة “تسلا” في الصعود ليقترب رأسمالها السوقي من 400 مليار دولار، يراه أكيو تويودا، رئيس شركة “تويوتا” اليابانية، مبالغا فيه، متجاوزا تقييم جميع شركات صناعة السيارات اليابانية السبع مجتمعة.

وقال خلال مؤتمر هاتفي مع الصحافيين نقلته “CNBC”، إن “تويوتا” يمكن أن تتعلم من نجاح تسلا مع المستثمرين، ونموذج أعمالها، والذي يشمل الإيرادات من السيارات الكهربائية والائتمان، والبرمجيات، ومنتجات الطاقة المتجددة.

واعترف تويودا بنجاح تسلا، لكنه قال “إن تقييمها وسعرها السوقي لا يعكسان حجم أعمالها في “العالم الحقيقي”، أو يقارنان بتصنيع ومبيعات تويوتا ذات الحجم الكبير”.

وشبه الرئيس التنفيذي لـ “تويوتا”، شركة “تسلا” بمطعم لا يزال يبحث عن وصفاته، في الوقت الذي تعد فيه تويوتا مطعما يخدم بالفعل عددا كبيرا من العملاء.

وأشار إلى نحو 100 مليون سيارة تسير على الطرقات بالفعل من جانب عملاء “تويوتا”، وفي الطريق لإنتاج 7.5 مليون سيارة خلال العام المالي الذي سينتهي في مارس 2021.

وتتوقع شركة “تويوتا” اليابانية بيع حوالي 7.5 مليون سيارة، بأرباح تشغيلية 1.3 تريليون ين (تعادل 12.6 مليار دولار)، خلال السنة المالية المنتهية في مارس 2021، فيما تتوقع تسلا بيع 500 ألف سيارة كهربائية في عام 2020.

ووصف تويودا منتجات تويوتا بقائمة الطعام الكاملة، مشيراً إلى المزيج الذي تقدمه شركته من سيارات بمحركات الاحتراق الداخلي، والهجين، و السيارات الكهربائية الكاملة، والسيارات الكهربائية المدعمة بالوقود.

ولكن تويوتا لم تسعَ لتصنيع سيارات كهربائية نقية بحجم كبير حتى أواخر العام الماضي، وذلك عندما أعلنت عن مشروع مشترك مع BYD الصينية، (أكبر المنافسين لـ “تسلا” عالمياً).

وعلى الرغم من أن أرباح تويوتا انخفضت في الربع الأخير من العام الجاري، فقد شهدت الشركة انتعاشاً في المبيعات بنسبة 3% أعلى من متوسط صنّاع السيارات عالمياً، بعد أن قلل وباء “كورونا” من المبيعات في الصين خلال النصف الأول من 2020.

المصدر: العربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى