دوليةاخبار

بعد اتّهامات بتلقّيه رشاوى… البيرو تعزل رئيس جمهوريتها

صوتت الجلسة الكاملة لكونغرس بيرو، لصالح عزل رئيس البلاد مارتن ويزكارا من منصبه، على خلفية اتهامه بالرشوة عندما كان حاكما لمنطقة موكيجوا في 2011-2014.

وجاء ذلك بعد شهرين من نجاة ويزكارا، من محاولة سابقة لإقصائه عن منصبه.
وصوت 105 نواب في الكونغرس لصالح عزله، مقابل 19 صوتا ضد ذلك، وامتناع أربعة أعضاء عن التصويت.

والعدد المطلوب لعزل الرئيس من منصبه سبعة وثمانون صوتا.
ووفقا للقانون، يجب أن يتولى رئيس البرلمان، مانويل ميرينو، منصب الرئيس المؤقت لعدة أشهر.

وستقام مراسم أداء رئيس الجمهورية الجديد للقسم القانوني، يوم 10 نوفمبر.

وحضر مارتن ويزكارا، جلسة الكونغرس، برفقة محاميه لممارسة حقه في الدفاع عن نفسه. ووفقا له، لا يزال تحقيق النيابة العامة حول الجريمة المنسوبة له، في مرحلة أولية ويستند إلى شهادات الأشخاص الذين يحاولون تخفيف عقوبتهم من خلال التعاون مع التحقيق.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى