فلسطينيةاخبار

تشييع صائب عريقات من مقر الرئاسة في رام الله بمشاركة عباس

شيع ظهر اليوم جثمان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير صائب عريقات، بمشاركة رئيس دولة فلسطين محمود عباس، من مقر الرئاسة في مدينة رام الله.

شارك في مراسم التشييع الرسمية رئيس الوزراء محمد اشتية، وأعضاء من اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة “فتح”، والحكومة، وشخصيات من فلسطينيي عام 1948، وأفراد عائلته.

واصطف حرس الشرف أثناء وصول جثمان عريقات إلى مقر الرئاسة، وحمل نعشه على أكتاف الجنود، مرورا أمام ثلة من حرس الشرف، وعزف النشيد الوطني الفلسطيني وموسيقى جنائزية.

وألقى الرئيس عباس والمشاركون نظرة الوداع الأخيرة على جثمانه، ووضع على نعشه اكليلا من الزهور، وذلك قبل أن يتوجه الموكب الجنائزي إلى مسقط رأس عريقات في مدينة اريحا، ليوارى الثرى.

وكان الموكب الجنائزي، قد توقف أمام مقر منظمة التحرير حيث مكتبه، وألقى زملاؤه موظفو مقر المنظمة وكادر وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية “وفا” نظرة الوداع الأخيرة، وقرأوا على روحه الفاتحة.

ومن المقرر أن يتم التجمع أمام منزل الفقيد في أريحا، لإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه، ثم سيتوجه الموكب إلى جامع أريحا القديم للصلاة عليه، ومن ثم مغادرته بمراسم عسكرية باتجاه مقبرة أريحا.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى