دوليةاخبار

إيران تبدأ بضخ غاز اليورانيوم في أجهزة طرد مركزي جديدة في منشأة نطنز

أفاد تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية، اليوم الأربعاء، بأن إيران بدأت تضخ غاز “سادس فلوريد اليورانيوم” في أجهزة طرد مركزي جديدة من طراز “آي.آر-2إم” تم تركيبها في منشأة نطنز.

وقالت وكالة “رويترز” أنها حصلت على نسخة من تقرير الوكالة، التي وجهته للدول الأعضاء والمؤرخ بتاريخ أمس الثلاثاء.

وقالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقريرها إنها “تحققت يوم 14 نوفمبر 2020 من أن إيران بدأت تضخ غاز سادس فلوريد اليورانيوم في أجهزة طرد مركزي جديدة من طراز آي.آر-2إم تم تركيبها في منشأة نطنز”.

وتعد هذه الخطوة أحدث تطور في الملف النووي الإيراني، ما قد يعتبر انتهاكا للاتفاق أبرمته مع قوى عالمية والذي ينص على أن بإمكانها فقط تخزين اليورانيوم المخصب عن طريق الجيل الأول من أجهزة طرد مركزي جديدة من طراز “آي.آر-1إم” وأن هذا هو الطراز الوحيد الذي يحق لها استخدامه في المنشأة.

وكان تقرير سابق للوكالة قد أشار إلى ان إيران ركبت الأجهزة الجديدة.

المصدر: رويترز

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى