لبنانيةاخبار

عسيران: أنقول لمن سلمنا لبنان من عظماء الاستقلال أننا أسأنا الأمانة؟

سأل النائب علي عسيران، في تصريح لمناسبة عيد الاستقلال: “بأي وجه نقابل اليوم عيد الاستقلال ولبنان صنيعة آباء الاستقلال كالرؤساء عادل عسيران وبشارة الخوري ورياض الصلح ورفاقهم الأبطال، الذين رفعوا مجد لبنان من قلعة راشيا، من غياهب السجن الى قمم النور؟ ماذا ترانا قائلين لهم اليوم؟ لقد سلمونا وطنا معافى قويا فتيا وناجحا، وهو الآن يترنح تحت الأزمات والجائحات والحاجات، أنقول لهم إننا لم نحسن المحافظة على هذا الاستقلال؟ وإننا أسأنا الأمانة؟ وكفرنا بهذه النعمة؟”.

وقال: “إن لبنان تخنقه اليوم أزمات عديدة، ليست جائحة كورونا وحدها التي تبسط ظلها عليه، فهناك الأزمة الاقتصادية الخانقة التي طالت الجميع، فضلا عن وضع الليرة اللبنانية، واحتجاز أموال المودعين في المصارف المحلية، وتوقف كثير من المؤسسات عن العمل، مما تسبب ببطالة كبيرة بين صفوف اللبنانيين، الى جانب المعاناة الاستشفائية. فالوطن اليوم ضعيف، يحتاج إلى دعمنا جميعا،الى وحدتنا مسلمين ومسيحيين، ويدعونا إلى التكاتف لنقيمه من سقطته”.

أضاف: “نحن، أبناء هذا لبنان وعشاقه، قادرون على النهوض به. وإني رأيت أن هذا الوطن لا يصلح إلا بما صلح به في أول الأمر، أي بوحدتنا وتعاضدنا ونبذ الفرقة، ليقوم لبنان من رماده محلقا كطائر الفينيق حيا قويا عظيما سيدا حرا ومستقلا، كما أسلمنا إياه آباؤنا العظام”.
وختم عسيران: “على أمل أن تكون ذكرى الاستقلال في العام المقبل أفضل حالا وأرفع شأنا وأسعد نفسا وأهنأ بالا. عشتم وعاش لبنان إلى الأبد”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى