لبنانيةاخبار

قبلان: ندعو الشعوب العربية الى إبطال مفاعيل اتفاقيات التطبيع

استنكر رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الإمام الشيخ عبد الأمير قبلان بشدة “محاولة حرق كنيسة الجثمانية في القدس الشرقية المحتلة على يد أحد المتطرفين الصهاينة في عمل إرهابي ينم عن حقد صهيوني لكل الرموز والمقدسات الدينية، ويندرج في إطار الحملة الممنهجة لتهويد القدس وضرب مقدساتها وتشريد أهلها، خدمة لمشروع الكيان العبري العنصري بتهجير المسلمين والمسيحيين من فلسطين”.
وطالب المسلمين والمسيحيين بـ”التصدي للفكر الصهيوني المعادي للقيم الايمانية والمفاهيم الأخلاقية التي أمرت بها الأديان السماوية، فتكون جهود الدول والشعوب والمنظمات الدولية منصبة لمكافحة الإرهاب الصهيوني الذي يتخذ من كيانه العنصري مركزا للتأمر على الشعوب والدول وقاعدة لنشر الفتن ونسج المؤامرات ودعم الاعمال الإرهابية فيها”.
ودعا الشعوب العربية الى “إبطال مفاعيل اتفاقيات التطبيع مع العدو باعتبارها عملا باطلا ومحرما شرعا يعبد الطريق لتنفيذ ما يسمى بصفقة القرن لتصفية القضية الفلسطينية فضلا عن كونها خيانة للامة وتضحيات شعوبها، من هنا نطالب بالتشدد في مقاطعة البضائع والمنتجات الصهيونية والوقوف بوجه كل محاولات التطبيع مع الكيان المعادي لديننا ومصالحنا ونسيجنا الوطني والرسالي”.

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى