رياضة

موسم تاريخي للأهلي أنهاه بالثلاثية التاريخية الثالثة

أنهى #الأهلي المصري موسمه الاستثنائي بتتويجه بالثلاثية التاريخية، بعدما توج أول من أمس بلقب مسابقة كأس مصر للمرة الـ37 في تاريخه بفوزه على طلائع الجيش 3-2 بركلات الترجيح (الوقتان الاصلي والاضافي 1-1) بملعب الجيش ببرج العرب في المباراة النهائية للنسخة 88، الاطول في تاريخ المسابقة بعدما استمرت ما يزيد على 13 شهرا تقريبا.  ونال الأهلي لقب الكأس للمرة الأولى منذ عام 2017، ليحصد بذلك ثلاثية الدوري والكأس ودوري أبطال افريقيا في موسم استثنائي للقلعة الحمراء، حيث فاز بالدوري للمرة الـ42 في تاريخه قبل 7 جولات من النهاية، قبل أن يُتوج بطلا لإفريقيا للمرة التاسعة على حساب الزمالك. تُوج الأهلي بالثلاثية للمرة الثالثة في تاريخ النادي، بعدما حقق الإنجاز نفسه في موسمي 2005-2006 و2006-2007، حيث كانت المباراة النهائية لدوري أبطال إفريقيا تُلعب وسط الموسم، الذي ينتهي بنهاية الدوري والكأس.  وحصد الأهلي في موسم 2005-2006 لقب الدوري برصيد 72 نقطة، قبل أن يُتوج بكأس مصر بالفوز على الزمالك (3-0)، ويحرز لقب دوري أبطال إفريقيا يوم 12 تشرين الثاني 2005 على حساب النجم الساحلي التونسي 3-0. وفي موسم 2006-2007، فاز الأهلي بالدوري برصيد 73 نقطة، وبلقب كأس مصر على حساب الزمالك 4-3 في المباراة النهائية، وفاز بدوري أبطال إفريقيا يوم 11 تشرين الثاني 2006 على حساب الصفاقسي التونسي 1-0. وبالتالي يتجاوز الأهلي فريقي برشلونة الإسباني وبايرن ميونيخ الألماني، اللذين حققا الثلاثية التاريخية مرتين في مسيرتيهما، إذ حققها برشلونة في عامي 2009 و2015، بينما حققها العملاق البافاري بطل أوروبا في عامي 2013 و2020.  وتساوى الأهلي مع أوكلاند سيتي النيوزيلندي، الذي حقق الثلاثية 3 مرات في تاريخه خلال مواسم 2005-2006، 2013-2014 و2014-2015 في قارته أوقيانوسيا، ليتقاسم الفريقان الإنجاز الذي لم يحقق أي ناد آخر في التاريخ. ,نجح الأهلي في تحقيق ثنائية الدوري وكأس مصر في موسم واحد للمرة الرابعة عشرة في تاريخه، في إنجاز تاريخي غير مسبوق لم يحققه سوى البطل التاريخي للكرة المصرية.  واستطاع الأهلي أن يجمع الدوري وكأس مصر للمرة الأولى في تاريخه موسم 1948-1949، وعاد ليكرر الإنجاز في مواسم 49-50، 50-51، 52-53، 55-56 و60-61. وانتظر الأهلي حتى مطلع الثمانينات ليحصد الثنائية السابعة في تاريخه وتحديدًا في موسم 80-81، وعاد ليكرر الإنجاز في مواسم 84-85 و88-89، قبل أن تتحقق الثنائية العاشرة في موسم 95-96.  وفي القرن الـ21، انتظر الأهلي حتى موسم 2005-2006 ليجمع لقبي الدوري وكأس مصر، قبل أن يكرر الإنجاز في الموسم التالي 2006-2007، ثم جمع الثنائية المحلية الـ13 في تاريخه بموسم 2016-2017. وخلال موسمه الاستثنائي 2019-2020، عاد الأهلي ليحقق الثنائية الـ14 في تاريخه بالفوز بالدوري وكأس مصر، ولم يكتف بذلك حيث أضاف إليهما اللقب الأغلى، دوري أبطال إفريقيا، في موسم تاريخي سيظل خالدا. 

المصدر: النهار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى