دوليةاخبار

بومبيو: روسيا عدو ومن الواضح أنها منخرطة في الهجوم السيبراني الأخير

أعرب وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو عن قناعته بأن روسيا تنتمي إلى قائمة “أعداء” الولايات المتحدة، وألقى باللوم عليها في الهجوم السيبراني واسع النطاق الأخير على بلده.

وقال بومبيو أمس الجمعة، في حوار مع المذيع مارك ليفين على قناة “فوكس نيوز” نشرت الخارجية الأمريكية نصه بالكامل: “يسألونني دائما عمن هو عدونا، وجوابي هو أن هناك الكثير من الناس الذين يرغبون في تقويض نمط حياتنا وجمهوريتنا ومبادئنا الديمقراطية الأساسية، وروسيا تحديدا ضمن هذه القائمة”.

وشدد الوزير الأمريكي على أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لا يزال يشكل “خطرا حقيقيا على من يحب الحرية”، مضيفا: “أصنف الصين اليوم بالتحدي الذي يشكل خطرا وجوديا في الواقع، لكنني لا أقلل من خطر وجود مئات الرؤوس النووية (لدى روسيا) القادرة على استهداف الولايات المتحدة، وهو خطر هائل بالنسبة لنا.

وردا على الهجوم السيبراني الكبير الذي استهدف مؤخرا شبكات إلكترونية تابعة لمؤسسات حكومية وخاصة في الولايات المتحدة، أشار بومبيو إلى أن التحقيقات لا تزال مستمرة ولن يتم رفع السرية عن بعض البيانات المتعلقة بالموضوع، مؤكدا أن القراصنة بذلوا جهودا ملموسة لاستغلال برمجيات من إنتاج طرف ثالث لإدماج شيفرات خبيثة في أنظمة الحكومة الأمريكية وشركات خاصة وكذلك حكومات دول أخرى.

وتابع: “كانت هذه الجهود ملموسة، وحسب اعتقادي، يمكننا القول بوضوح الآن إن الروس هم الذين كانوا منخرطين في هذه الأنشطة”.

المصدر: RT

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى