رياضة

إطاحة بيليه… صراع جديد بين ميسي ورونالدو

في ليلة واحدة، دخل كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي والأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني في صراع جديد، كان ضحيته الأسطورة البرازيلية بيليه.  وعلى بعد 2000 كيلو مترا تقريبا، سجل ميسي ورونالدو مع فريقيهما، ليتنافس الثنائي على تحطيم أرقام “الجوهرة السوداء”.   

 ففي إسبانيا، سجل ميسي هدف برشلونة الأول في التعادل 2-2 مع فالنسيا، في الجولة الـ14 من الدوري الإسباني، ليصبح أكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف مع فريق واحد في تاريخ كرة القدم بـ643 هدفا، متساويا مع رقم الأسطورة البرازيلية بيليه، الذي حققه مع سانتوس البرازيلي بين عامي 1956 و1974.   وفي نفس الليلة كان رونالدو يقود أحلام فريق اليوفي ضد بارما حيث سجل ثنائية في الفوز 4-0 ضمن منافسات الجولة 13 من عمر المسابقة الإيطالية. ورغم أن الفوز أبقى اليوفي ثالثاً برصيد 27 نقطة بفارق نقطة عن ميلان المتصدر والأهداف عن إنتر ثاني الترتيب، إلا أن رونالدو رفع رصيده من الأهداف خلال المسابقات الرسمية في مسيرته إلى 758 هدفا متجاوزا بيليه. بيليه بحسب الصحافة الإيطالية سجل 757 هدفا رسميا من بين أكثر من 1200 هدف سجلها في مسيرته، منها 643 هدفا مع سانتوس البرازيلي، و37 هدفا برفقة كوزموس الأمريكي و77 هدفا مع منتخب بلاده. أهداف رونالدو الـ758 جاءت مع فريقه السابق ريال مدريد (450)، والأسبق مانشستر يونايتد (118) فضلاً عن 81 هدفا مع يوفنتوس، و5 أهداف مع سبورتنج لشبونة و102 مع منتخب البرتغال الأول وهدفين مع المنتخب الأولمبي في أولمبياد أثينا 2004.  ونجح رونالدو بثنائيته أن يتصدر ترتيب هدافي الدوري الإيطالي برصيد 12 هدفاً وبفارق هدفين عن البلجيكي روميلو لوكاكو مهاجم إنتر والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش مهاجم الروسونيري. ويتنافس ميسي مع ليو بشكل متواصل منذ عام 2007 على التتويج بجائزة الأفضل في العالم، والتي حققها ليو 6 مرات ورونالدو 5. 

المصدر: النهار

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى