حول العالممنوعات

اكتشاف قطع أثرية تعود للحقبة الساسانية في كردستان

أعلن نقيب الأثريين في إقليم كردستان، عبدالله خورشيد، اكتشاف آثار تعود للحقبة الساسانية في منطقة ميركة سور التابعة لمحافظة أربيل، شمالي العراق.

وقال خورشيد في تصريح لوكالة الأنباء العراقية (واع) إن “أحد المواطنين أبلغ إدارة القضاء عن وجود قطع أثرية اكتشفها خلال عمله بحديقة المنزل في قرية كلوك التابعة لناحية بيران بقضاء ميركة سور”.

وأضاف أن “قائم مقام ميركة سور طلب من دائرة الآثار التحري عن حقيقة الاكتشاف، وتم تشكيل فريق عمل توجه للمكان وبدأ بالتنقيب بغية إنقاذ الآثار وعدم تعرضها للتلف بسبب الظروف المناخية السيئة”.

وأشار خورشيد إلى أن “الآثار التي تم اكتشافها عبارة عن مجموعة من “الحباب” الكبيرة التي كانت تستخدم لخزن الحبوب في المنطقة، إضافة إلى قطع أثرية أخرى”.

وأكد أن “الدراسة الأولية التي أجريت على الآثار المكتشفة قادت إلى الاعتقاد أن المكتشفات الأثرية تعود إلى أواخر عهد الإمبراطورية الساسانية 626 -651 ميلادية، وأن الموقع يعود إلى أكثر من 1300 عام”.

وقبل بضع سنوات، كان علماء آثار اكتشفوا بقايا ساسانية في محافظة السليمانية، شمالي العراق، يبلغ عمرها حوالي 1500 عام، بحسب موقع “SCI” المتخصص في الأخبار العلمية.

وتعرضت مواقع أثرية عدة في العراق إلى التدمير والسرقة والإهمال خلال المعارك، منذ الغزو الأميركي للبلاد في 2003.

المصدر: أخبار الشرق

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى