لبنانيةاخبار

رئيس بلدية المرج في ذكرى الحريري: كم كنت عظيما وكم كانت خسارتك صاعقة

 لفت رئيس بلدية المرج في البقاع الغربي منور الجراح، في تصريح، الى أنه “قبل ستة عشر عاما وفي مثل هذا اليوم، قبالة البحر وفي عمق مدينة بيروت استهدفت يد الغدر والجريمة المنظمة القامة الاخلاقية والوطنية الكبيرة الرئيس الشهيد رفيق الحريري، فغيبوه بقيمته التي تشبه البحر وتعكر نبض بيروت، لكنه استمر فينا وفي نفوس الأحرار والمؤمنين والاوفياء لنهجه ورسالته ومدرسته قائدا عربيا وعروبيا ولبنانيا لم تقو قوى الشر وآلة الاجرام على تغييبه، فخرج ماردا لا يغيب ورجلا له في ذمة هذا الوطن الكثير الكثير”.

وتابع: “كم كنت عظيما يا شهيد لبنان، وكم كانت خسارتك صاعقة وأليمة، وكم نحن بحاجة اليك في هذا الزمن المقيت، الذي يتطاول فيه صانعو الحروب ومبشرو الفتنة المتنقلة على إنجازاتك العظيمة يا باني لبنان الحديث، لبنان الحضارة والانفتاح والتقدم وانت الذي بنيت صروح العلم والتربية والاقتصاد وعلمت عشرات الآلاف من الشباب من دون سؤال عن هوية أو انتماء، لكننا رغم فداحة الخسارة مستمرون على العهد وعلى الوعد مع الرئيس المكلف سعد الحريري حامل أمانتك وإرثك مستمرون من أجل لبنان الذي استودعته قبل استشهادك يا كبير لبنان، مستمرون لتحقيق حلم وطن أردته وطنا عزيزا معتدلا منفتحا رساليا يشبهك، لكنهم باغتيالك يسعون الى تغيير هويته وتحويله الى دويلة وجزر وتابع لأنظمة لا تشبهنا بل تشبه جهنم التي نرفضها، ولن نسمح باستباحة ما تبقى من هذا الوطن، وسنكون يدا بيد يا شيخ سعد لاستعادة هوية لبنان وعدم التطاول على كرامتك ولا على صلاحية رئاسة الحكومة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى